Department of Hematology and Immunohematology

Permanent URI for this collection

Browse

Recent Submissions

Now showing 1 - 5 of 8
  • Item
    Assessment of Three Real-time Polymerase Chain Reaction Assays for Diagnosis of Hepatitis B, C and Human Immunodeficiency Virus Type-1 among Blood Donors in Khartoum State-Sudan
    (University of Khartoum, ) Elmoeiz Ali Elnagi Mohammed ; Ahmed Kamal Awadalla Bolad ; Hematology & Immunohematology
    Background: Careful screening of donated blood is mandatory and crucial. The tests that currently used for the detection of HBV, HCV and HIV-1 are primarily serological that use an enzyme-linked immuno-sorbent assay (ELISA). The ELISA test is cost-effective compared to molecular testing as it’s cheaper by 40%, however, it has some disadvantages such as missing of infected individuals during the serological window period and antibody cross-reactivity that may lead to false positive tests. Therefore, molecular techniques are more reliable and sensitive. In addition, molecular techniques have the capability to detect viral nucleic acid which minimizes the danger of transmitting serious diseases through blood transfusion. Objectives: The aim of this study was to assess the efficacy and the analytical performance of three commercial real-time PCR assays for diagnosis and quantification of HBV (DNA), HCV (RNA), and HIV-1 (RNA) in plasma samples from the blood donors of the central blood bank and national health laboratory in Khartoum state. Material and methods: This cross-sectional analytical study was conducted in Elzahrawi medical laboratory and Aliaa specialist hospital laboratory at Khartoum, during the period between 2014 and 2018. A total of 45896 plasma samples from apparently healthy donors were tested serologically by ELISA for the detection of HBV, HCV, and HIV-1. Out of these, 990 blood donors were randomly selected and included in this study. For each of HBV, HCV, and HIV-1, a total of 330 blood donors (including 200 serologically positive blood donors and 130 serologically negative blood donors as control) were tested by three different commercial real-time PCR assays that included genesig® real-time PCR Diagnostic assay, Sansure Quantitative Diagnostic assay, and RealMOD™ Green Real-time PCR Diagnostic assay. The statistical analysis of the data was performed and analyzed by SPSS version 23 using descriptive statistics, linear regression analysis & Pearson correlation coefficient, ANOVA, and post-hoc test. Results: The results of the three real-time PCR assays yielded a broad range of detection for all the three viruses and had specificities of 100%. The analytical sensitivity (the lower limit of detection) of the three real-time PCR assays for HBV DNA used in this study (genesig® real-time PCR advanced detection Kit, Sansure quantitative fluorescence diagnostic Kit, and RealMOD™ Green Real-time PCR diagnostic kit) were 250 copies/ml (56 IU/ml), 500 copies/ml (111 IU/ml), 500 copies/ml (111 IU/ml) respectively. For HCV RNA it was estimated to be <100 copies/ml (<40 IU/ml) for all three assays; and for HIV-1 RNA it was estimated to be 100 copies/ml for all three assays also. These assays showed similar specificity with excellent reproducibility and their results were also in agreement; however, non-significant underestimation of DNA levels could be present in the third assay (RealMOD™ Green Real-time PCR). Conclusion: In conclusion, the three real-time PCR assays gave an excellent agreement for 99.9% of the samples. In addition to that, they demonstrate a very good analytical sensitivity, great reproducibility, 100% specificity, broad linear quantitative range, and proved to be satisfactory for routine laboratory diagnosis of the three viruses (HBV, HCV, and HIV-1). خلفية: الفحص الدقيق لدم المتبرعين أمر ضروري و إلزامي. الإختبارات المستخدمة للكشف عن فيروس التهاب الكبد "ب" ، وفيروس التهاب الكبد "ج" وفيروس نقص المناعة البشرية - 1 هي في الغالب إختبارات مصلية مبنية على مبدأ المقايسة المناعية المرتبطة بالإنزيم (ELISA). هذه الإختبارات المصلية تتميز بقلة التكلفة مقارنةً بالإختبارات الجزيئية حيث أنها أرخص بنسبة 40 %. ولكن المقايسة المناعية المرتبطة بالإنزيم (ELISA)تشتمل على عيوب مثل الفشل في تشخيص الأفراد المصابين الواقعين ضمن فترة النافذة المصليةو الأجسام المضادة متداخلة التفاعل(Cross-reactivity) و التي قدتؤدي إلى اختبارات إيجابية خاطئة. بناءً على ذلك فإن التقنيات الجزيئية أكثر موثوقية ودقة حيث تمتلك تلك التقنيات الجزيئية القدرة على اكتشاف الحمض النووي الفيروسي مقللة من خطر نقل الأمراض الخطيرة عبر نقل الدم. الأهداف: كان الهدف الرئيسي من هذه الدراسة هو تقييم الفعالية والأداء التحليلي لثلاث اختبارات تجارية مبينة على تفاعل البلمرة المتسلسل - الوقت الحقيقي- لتشخيص وقياس الحمض النووي لفيروس التهاب الكبد "ب" ، وفيروس التهاب الكبد "ج" وفيروس نقص المناعة البشرية – 1 في عينات البلازما من المتبرعين بالدم في بنك الدم المركزي ومختبر الصحة الوطنية (معمل استاك) في ولاية الخرطوم. المواد والطرق: أجريت هذه الدراسة التحليلية المستعرضة في معمل الزهراوي الطبي ومختبر مستشفى علياء التخصصي بالخرطوم ، خلال الفترة بين عامي 2014 و 2018. تم اختبار 45896 عينة بلازما من متبرعين ظاهريا أصحاءمصليا بواسطة فحص الELISA متبوعا باختبارات تأكيدية. من بين هؤلاء ، تم اختيار 990 متبرع بالدم بشكل عشوائي وتضمينهم في هذه الدراسة. تم اختيار مجموعة مكونة من 330 متبرع بالدم، على أن يكون 200 متبرع بالدم إيجابي و 130 متبرع سلبي النتيجة لكل فيروس من الفيروسات السابقة. بعد ذلك تم فحص تلك العينات باستخدام ثلاث اختبارات تجارية مبينة على تفاعل البلمرة المتسلسل - الوقت الحقيقي- وهم (genesig® real-time PCR)، (Sansure Quantitative) و(RealMOD™ Green Real-time PCR). بعد ذلك تم اجراء التحليل الإحصائي للبيانات المتحصل عليها بواسة برنامج (SPSS) الاصدار 23 لعمل الاحصاء الوصفي واختبارات معامل الارتباط (Pearson Correlation) و تحليل التباين الاحادي (ANOVA) والمقارانات البعدية (POST-HOC). النتائج: أوضحت نتائج الإختبارات الجزيئية الثلاثة باستخدام ثلاث اختبارات تجارية مبينة على تفاعل البلمرة المتسلسل - الوقت الحقيقي عن نطاق كشف واسع في الفيروسات الثلاثة وكانت دقة الكشف 100٪. فيما كانت الحساسية التحليلية (الحد الأدنى للكشف) لتلك الاختبارات المستخدمة في هذه الدراسة وهم (genesig® real-time PCR)، (SansureQuantitative) و(RealMOD™ Green Real-time PCR) لفيروس التهاب الكبد "ب" هي 250 نسخة / مل (56 وحدة دولية / مل) ، 500 نسخة / مل (111 وحدة دولية / مل) ، 500 نسخة / مل (111 وحدة دولية / مل) على التوالي. أما بالنسبة لفيروس التهاب الكبد "ج" فكانت الحساسية التحليلية هي < 100 نسخة/ مل (<40 وحدة دولية / مل) لجميع الاختبارات الثلاثة. وبالنسبة لفيروس نقص المناعة البشرية - 1 فقد كانت النتيجة (100 نسخة / مل) لكل الإختبارات الثلاثة أيضاً. وأظهرت هذه الاختبارات دقة فحص متماثلة مع قدرة عالية لإستنساخ نتائج متطابقة مع وجود فرق غير ذا أهمية إحصائية في الاختبار RealMOD™ Green Real-time PCR)). الخلاصــــــــة: ختاماً، اعطت الإختبارات الجزيئية الثلاثة باستخدام تفاعل البلمرة المتسلسل - الوقت الحقيقي - موافقة ممتازة بنسبة 99.9 ٪ في العينات. بالإضافة لحساسية تحليلية عالية وقدرة استنساخ كبيرة وكذلك دقة بنسبة 100٪ في نطاق كشف واسع للفيروسات الثلاثة. وثبتت أنها مناسبة للتشخيص المخبري الروتيني للفيروسات الثلاثة (فيروس التهاب الكبد "ب" ، وفيروس التهاب الكبد "ج" وفيروس نقص المناعة البشرية – 1)
  • Item
    Association of Thrombophilias with Pregnancy Complications in North Kordofan, El-Obied City, Sudan Year 2014.
    (University of Khartoum, ) Siddig Safieldin Mohamed Elsafi ; Babiker Ahmed Mohammed ; Department of Hematology and Immunohematology
    Background: Pregnancy complications are the leading causes of annual death for thousands women of reproductive age especially in developing countries. During pregnancy and puerperium, many changes affect the coagulation and fibrinolytic systems. Overall balance of haemostasis shifts towards hypercoagulability with growing evidence suggests that the pregnancy adverse complications are associated with inherited and acquired thrombophilias. So far, few similar studies have been conducted in Sudanese population. The aims of this study were to determine and compare the levels of haemostatic variables Activated protein C resistant (APCR), Lupus Anticoagulant (LA), Protein C (PC), Protein S (PS), Antithrombin III (ATIII), Homocysteine, blood coagulation factors (V, VIII, IX) and to examine the inherited thrombophilia Factor V Leiden (FVL), Prothrombin (PT), Mehtylenetetrahydrofolate reductase (MTHFR) in pregnant women with adverse pregnancy complications and healthy age-matched pregnant women. Methods: This is a hospital-based case-control study that included 134 women with one or more pregnancy complications e.g. preeclampsia, placental abruption, intrauterine growth restriction, stillbirth, venous thromboembolism and 125 healthy control group conducted at El-Obied Teaching Hospital, north Kordofan, Sudan over a period of three years (July 2014 to July 2017). Three blood samples (citrated, EDTA, clotted,) each 2.0 ml were collected from the study population. Citrated plasma for coagulation studies was obtained by mixing nine parts of whole blood with one part of 3.2 % tri-sodium citrate. Special assay protocol for an auto-analyzer from Dade Behring Company, Marburg, Germany, BCs was followed. Serum for homocysteine assay was separated and stored immediately at – 20C. Homocysteine assay was done using an Immunoassay analyzer, AXSYM System, from ABBOTT Company. EDTA sample was used for molecular analyses which have been done by strip assay protocol from Vienna Lab. Statistical analysis was performed using the SPSS version 17 unpaired t-test. Results: The (APCR) was increased (Test ratio = 0.88, normal ratio more than 2) in 13 patients with still birth compared to 4 controls (p=0.05) and in venous thromboembolism was increased in 4 patients and one control, the ratio was 0.86 (p=0.06). Acquired hyperhomocysteinaemia was significantly increased in 13 patients with preeclampsia (mean value = 10.2 mmol) and 5 controls (mean value = 7.4 mmol) p=0.01. Lupus Anticoagulant was detected in patients compared to controls as low positive ( 1.2 – 1.5 ratio) with Preeclampsia (5 to 1), Placental abruption (1 to 1), IUGR (3 to 1), Stillbirth (2 to 1 ) and VTE one high positive (> 2 ratio) to one low positive control. Protein C was increased in stillbirth with a mean value of 113% compared to 95% in control (p= 0.004). Protein S was reduced in study population (mean = 42%), normal range (60 -140%). The blood coagulation factors V, VIII and IX were increased relatively in patients. The mean concentrations % in patients compared to controls FV (132 / 114), FVIII (129 / 111) and FIX (115/ 107). Heterozygous mutation was detected in low frequency in patients and controls. FVL=1.8%, PT= 3.7% in patients compared to 0.00 % and 4% controls respectively. Conclusion: The acquired activated protein C resistant (APCR) and acquired hyperhomocysteinaemia were detected significantly in patients compared to control group. Blood coagulation factors V, VIII, IX were elevated relatively in patients than controls. The level of PS was significantly reduced in all patients as well as the control group without complications. The homozygous forms of inherited thrombophilia FVL, PT, were absent in this study. Only one homozygous MTHFR was detected in one patient with preeclampsia who lost her baby later. She had the highest homocysteine level in this study. Further studies with larger number for each criteria, acquired and inherited thrombophilia testing, treatment and prophylaxis definitely will improve the pregnancy outcomes. خلفية: تسبب مضاعفات الحمل وفاة آلاف النساء سنويا خاصة في الأقطار النامية و المجتمعات الفقيرة . أثناء فترة الحمل و بعد الوضع هنالك تغير طبيعي كبير في عوامل تخثر الدم و عوامل تنظيم سيولة و نزف الدم . يتجه المعدل العام نحو تخثر الدم مما يعرض الأمهات و المواليد إلى المضاعفات السالبة . تشير الأدلة المتزايدة إلى أن مضاعفات الحمل الضارة ترتبط مع معدل التغير في ارتفاع نسبة تخثر الدم الوراثي أو المكتسب . هنالك دراسات قليلة مشابهه تم إجراؤها على السودانيات الحوامل . تهدف هذه الدراسة إلى قياس تركيز PC, PS, ATIII, APCR , LA, و الهوموسيستين و عوامل تخثر الدم V ، VIII و IX . و كذلك الكشف عن عوامل تخثر الدم الوراثية FVL, PT, MTHFR في النساء السودانيات المصابات بهذه المضاعفات الضارة . الطريقة:- تمت هذه الدراسة بمستشفى الأبيض ، شمال كردفان ، و قد شملت عدد 134 امرأة تعانى من أحد مضاعفات الحمل السالبة : تسمم الحمل ، انفصال المشيمة ، ضعف نمو الجنين ، موت الجنين داخل الرحم ، الجلطة الوريدية و عدد 125 من ذوات الحمل السالم خلال ثلاث سنوات امتدت من يوليو 2014 إلى يوليو 2017 . تم جمع ثلاث عينات دم ( بدون مانع تجلط ، سترات الصوديوم و EDTA ) 2 سى سى لكل عينة دم من كل اللائي شاركن في الدراسة . تم الحصول على البلازما المجهزة لقياس عوامل التخثر عن طريق خلط تسعة أجزاء من الدم الكامل مع جزء واحد من 3.2٪ سترات الصوديوم باستخدام أنابيب مفرغة الهواء. تم فصل السيرم و تخزينه في درجة حرارة 20 درجة تحت الصفر . أما عينة الدم الثالثة كانت لدراسة الأحياء الجزيئية. النتائج: ارتفعت نسبة مقاومة البروتين سى المكتسبة في 13 مريضة تعانى من حالة موت الجنين داخل الرحم بمعدل ( 0.88 ) مقارنة بعدد أربعة حوامل سليمات بمعدل ( 0.86). يعتبر المعدل الطبيعي للمقاومة أكثر من 2 . ارتفع تركيز الهوموسستين بمعدل 10,2 مل مول في عدد 13 مصابة بحالة تسمم الحمل مقارنة بعدد خمس حوامل سليمات . أما المضادات فقد ارتفعت بمعدل متوسط في عدد 5 مريضات تسمم الحمل ، واحدة انفصال المشيمة ، 3 ضعف نمو الجنين ، 2 موت الجنين و حالة ارتفاع حاد في حالة واحدة من الجلطات الوريدية مقارنة بحالة واحدة متوسطة في الحوامل السليمات . لم يتم الكشف عن طفرات جينية حادة إلا مع مريضة واحدة . أما الطفرات الجينية الخفيفة تم اكتشافها بأعداد قليلة 1.8 % و 3.7 % لعامل التجلط الوراثية رقم 5 و رقم 2 على التوالي . الخلاصة: ارتفاع نسبة المقاومة المكتسبة للبروتين سى المسببة لتخثر الدم ، و ارتفاع تركيز الهوموسستين المكتسب ، و ارتفاع تركيز عوامل تخثر الدم رقم 5 و 8 و 9 و انخفاض معدلات بروتين اس تختلف بين المصابات بمضاعفات الحمل و المجموعة الطبيعية . لم يتم اكتشاف الجينات الوراثية المتماثلة الحادة التي تسبب تخثر الدم في اللائي شاركن في الدراسة إلا حالة واحدة من بين حالات تسمم الحمل و التى فقدت جنينها لاحقاً و قد تم اكتشاف أعلى نسبة تركيز للهوموسستين فى دمها . يفضل إجراء دراسة العوامل الوراثية و المكتسبة التي تتسبب في ارتفاع معدل تخثر الدم لكل حالة و بأعداد كبيرة . لا شك أن دراسة و تحليل عوامل زيادة تخثر الدم الوراثى و المكتسب فى الحوامل ، و العلاج و الوقاية من الاثار السالبة قد يؤدى الى تحسن صحة الأمهات و المواليد و تقليل نسبة الوفيات
  • Item
    Association of Il-16 Gene Polymorphism with Ischemic Stroke in Sudanese Patients
    (University of Khartoum, ) Haifa Alhaj Babiker Ahmed ; Hassan Hussein Musa ; Haematology and immunehaematology
    Background: Stroke is the second leading cause of death after ischemic heart disease; IL-16 is identified as a pro-inflammatory cytokine that is a key element in the ischemic cascade after cerebral ischemia. In this study IL-16 gene was investigated for the first time in Sudanese ischemic stroke patients with special emphasis for detecting the rs11556218 T/G which was reported as more frequent in ischemic stroke. This polymorphism was reported to be associated with a series of inflammatory or autoimmune diseases, including Crohn's disease, allergic contact dermatitis, endometriosis, asthma, Graves' disease, and systemic lupus erythematosus (SLE). Objectives: this study aimed to investigate the association between the IL-16 gene polymorphisms and of ischemic cerebral stroke in Sudanese patients as well as the association of this polymorphism with different ischemic strokes risk factors. Material and Methods: This is a cross-sectional study conducted at the National Center for Neurological Sciences (NCNS), Khartoum, Sudan, during the period of March 2016 to September 2017. Structural questionnaire was designed to collect the demographic and clinical data concerning each participant. Hematological tests including platelets count and D-dimer were conducted. The genomic DNA was extracted from blood samples collected from the ischemic stroke patients and controls, and then IL-16 gene was amplified using polymerase chain reaction (PCR). Thereafter, 42 IL-16 PCR products were sent for sequencing to Macrogen Europe Laboratory and BGI-solutions Hong Kong Co. Ltd. Respectively. The data were analyzed using SPSS version (21), with reference p.value 5% (0.05) was considered to be statistically significant. The descriptive statistics were obtained for quantitative variables while (frequency, percent) for qualitative variables. The independent sample t-test used to test the difference between the quantitative variables among the two groups. The test of goodness of fit and the test of independency using chi-square were performed to test the relationship between qualitative variables. The sequencing results were analyzed using different bioinformatics soft-wares and tools. The obtained sequences, aligned using BioEdit- ClustalW software with a normal sequence from GenBank retrieved from National Center of Biotechnology Information (NCBI) were examined for the presence of polymorphisms. Results: One hundred and ten of ischemic stroke patients were included and 49 apparently healthy individuals were selected as controls. Males constituted 52.7% of the study population. The most affected age group was 65-82 years (48 patients), followed by 48-64 years (32 patients) constituting (44, 29%) respectively (P = 0.000). The studied risk factors associated with ischemic stroke have shown that hypertension and heart disease were significantly associated with ischemic stroke (P =0.000, 0.018) respectively. D.dimer was performed to 54 ischemic stroke patients, 83% have D. dimer ≥0.3 mg/l (P=0.000). High level of D.dimer was detected in 35.6% of hypertensive ischemic stroke patients while 8.9% of patients with heart diseases developed abnormal D.dimer results. The mean of platelets count was 231 for patients and 258 for control group (P = 0.059). The polymorphism rs11556218 T/G was detected in 75% of the patients (50% were having TG allele, GG allele was found in 25%). Mutation in IL-16 gene was associated with ischemic stroke risk factors including D. dimer (OR=3.5) and hypertension (OR=1.6). Moreover, it has significant relationship with ischemic stroke (OR=3). Conclusion: These findings indicated that the rs11556218 T/G can be used as indicator for ischemic cerebral stroke. Also this polymorphism is significantly associated with D.dimer and Hypertension. الخلفية السكتة الدُماغية هي ثاني سبب رئيسي مؤدي للوفاة بعد داء القلب الإقفاري; الإنترلوكين السادس عشر يعرّف كسايتوكين موالي للإلتهاب وهو عنصر رئيسي في عملية تسلسل الجلطة الدماغية. في هذه الدراسة جين الإنترلوكين السادس عشر فْحص لأول مرّة لدى مرضى الجلطات الدماغية السودانيين باستخدام تشديدات خاصة لكشف rs11556218 T/G والتي ذُكرت أنها متكررة أكثر لدى مرضى الجلطات الدماغية. تعدد الأشكال هذا من T إلى G أيضا مقرر أنه مرتبط مع عدة أمراض التهابية وأيضا مع أمراض المناعة الذاتية; متضمنة داء كرون, إلتهاب الجلد التماسي التحسسي, انتباذ بطانة الرحم, أزمة الربو, داء غريفز والذئبة الحمامية الجهازية. الأهداف هذه الدراسة تهدف لتقصّي الترابط بين تعدّد الأشكال لجين الإنترلوكين السادس عشر وخطر الإصابة بالجلطة الدماغية لدى المرضى السودانيين فضلا عن ذلك أيضا تقصّي الترابط بين تعدّد الأشكال هذا مع مختلف عوامل خطر الإصابة بالجلطة الدماغية. العينات و طريقة البحث هذه دراسة مستعرِضة أُجريت في المركز القومى لعلوم وأمراض الجهاز العصبي فى السودان في الفترة مابين مارس الفين وخمسة عشر إلى سبتمبر سبعة عشر وألفان. نموذج الإستطلاع تم تصميمه لجمع بيانات الخصائص السكانية والبيانات السريرية فيما يتعلق بخصوص أي مشارك في الدراسة. أيضا تضمنت الدراسة فحوصات الدم مثل حساب عدد الصفائح الدموية و ال د.ديمر. تم استخلاص الحمض النووي من عينات دم سُحبت مرضى الجلطة الدماغية والمجموعة الضابطة ومن ثمّ تم تضخيم جين الإنترلوكين السادس عشر باستخدام تفاعل البلمرة المتسلسل بعد ذلك تم ارسال اثنان واربعون عينة من نتاج هذا التفاعل لتحصيل تسلسل الحمض النووي إلى معامل ماكروجين و بي جي اي . تم تحليل البيانات باستخدام برنامج الحزمة الإحصائية للعلوم الاجتماعية مع قيمة إحصائية مرجعية 5% (0.05) تم اعتمادها لتكون معنوية احصائيا. الإحصائيات الوصفية استُقيت للمتغيرات الكمية بينما التردد والنسبة تم الحصول عليها للمتغيرات النوعية. اختبار تي لمتغيرين مستقلين استخدم لإختبار الفرق بين المتغيرات الكمية مابين مجموعتين. إختبار جودة التكرارات و إختبار الأستقلالية باستخدام فحص كاي مربع أجريا لقياس العلاقة بين المتغيرات النوعية. نتائج التسلسل للحمض النووي حُللت باستخدام برمجيات حاسوب مختلفة للمعلومات الحيوية. السلسلة المتحصل عليها صُفت مع سلسلة مرجعية جُلبت من بنك الجينات لدى المركز الوطني لمعلومات التقانة الحيوية باستخدام برنامج بايوايديت كلستال اوميقا ومن ثم أُختبرت لمعرفة وجود تعدّد الأشكال في جين الإنترلوكين السادس عشر. النتائج : هذه الدراسة شملت مائة وعشرة من مصابي الجلطة الدماغية بينما تسعة وأربعون من الأشخاص الأصحاء ظاهرياً تم إختيارهم كمجموعة مرجعية ضابطة. إثنان وخمسون بالمئة من مجتمع الدراسة كانوا ذكورا فيما احتلت النساء سبع واربعون بالمائة منها. الفئة العمرية الأكثر اصابة كانت بين خمس وستون الى اثنان وثمانون عاماً تبعتها الفئة ما بين ثماني واربعين الى أربعة وستين عاماً مشكّلتان اربعةً واربعين وتسعة وعشرين بالمائة توالياً (القيمة الاحتمالية = 0.000). دراسة عوامل التعرض لخطر الإصابة بالجلطات الدماغية أظهرت أن ارتفاع ضغط الدم مع أمراض القلب كانا سوياً مرتبطين بشكل معنوي ومعتبر مع نشوء الجلطة الدماغية (القيمة الاحتمالية = 0.000 , 0.018) تواليا. قياس مستوى ال د.ديمر أُجري لخمس واربعين من المرضى, ثلاث وثمانون بالمئة منهم كانت نتائج ال د.ديمر لديهم اكبر من أو تساوي 0.3 مللي جرام / ليتر (القيمة الاحتمالية = 0.000). مستوى أعلى من الطبيعي لل د.ديمر سُجل لدى خمس وثلاثون بالمائة من المرضى ذوي ضغط الدم المرتفع ولدى ثماني بالمائة من قرنائهم ذوي أمراض القلب. متوسط عدد الصفائح الدموية كان مائتان وواحد وثلاثون للمرضى و مائتان وثمان وخمسون للمجموعة الضابطة (القيمة الاحتمالية = 0.059). تعدد الشكل في جين الإنترلوكين السادس عشر rs11556218 من T إلى G ضُبط لدى خمس وسبعين بالمائة من المرضى (خمسون بالمائة منهم لديهم أليل TG بينما أليل GG وُجد لدى خمسة وعشرين بالمائة منهم ). هذه الطفرة في جين الإنترلوكين السادس عشر ضُبطت مرتبطة مع عوامل خطر الإصابة بالجلطة الدماغية شاملة ال د.ديمر (نسبة الأرجحية = 3.5) و إرتفاع ضغط الدم (نسبة الأرجحية = 1,6). علاوة على ذلك هذه الطفرة أيضا ذات علاقة معنوية مع الجلطة الدماغية (نسبة الأرجحية = 3). الخلاصة هذه النتائج بيّنت أن تعدّد الشكل في جين الإنترلوكين السادس عشر rs11556218 من T إلى G يمكن استخدامه كمؤشر للجلطة الدماغية. أيضا تعدد الشكل هذا مرتبط بصورة معنوية مع ال د.ديمر و إرتفاع ضغط الدم
  • Item
    Risk Factors of Coronary Thrombosis in Sudanese Patients Less than 50 Years Old
    (University of Khartoum, ) Maysaa EL Hussein EL Tayeb Makky ; Maria Satti ; Haematology and Immunohaematology
    Background: The risk factors for coronary heart disease (CHD) can be classified into conventional risk factors and non-traditional or novel risk factors. Thrombophilia is defined as an increased risk for thrombosis. It is either inherited thrombophilia or acquired thrombophilia. The clinical manifestations of thrombophilia are venous thromboembolism at a young age, thrombosis at different sites and recurrent fetal loss. There is an observed rise in CHD in young people in Sudan in recent years. The aim of this study was to assess the relationship between thrombophilic factors (homocycteine, Protein C, Protein S, Antithrombin III , Factor VIII, body mass index, lipid profiles, and renal profiles) and coronary heart disease in patients younger than 50 years of age. Methods: This is an analytical case control study conducted in Khartoum state on 53 patients with coronary heart disease who are less than 50 years old, and 47 apparently healthy age and sex matched normal adult controls. In this study many expected risk factors were assessed including (protein C, protein S, and antithrombin-III levels, factor VIII, homocysteine, Total cholesterol (TC), Triglysride (TG), High density lipoprotein (HDL), Low density lipoprotein (LDL), Blood urea nitrogen (BUN), Creatinine and body mass index (BMI). Coronary heart disease events included acute coronary syndrome, ST elevated myocardial infarction, non ST elevated myocardial infarction and unstable angina. Results: A family history of coronary heart disease or thrombosis was found in 33% and 23% respectively. Cigarette smokers were 14 of the cases and 2 of the controls (P=0.002) . The mean of TC was 4.5472 mmol/l in cases with SD ±1.15 and 3.6511mmol/l with SD ±0.66 in controls (P = .000), mean of HDL was 0.8685mmol/l ( SD ±0.23) in cases, 0.9791mmol/l (SD ± 0.21) in controls (p= 0.015), LDL mean was 2.7794 mmol/l in cases and 2.0430 in controls withVI ±SD 1.07, SD ±0.63 respectively (p=.000) while the means of creatinine in cases and controls were 49.9528 umol/l (SD ±14.12) and 43.7851 umol/l (SD ±10.11 ) respectively (p=.015 ). All these factors showed significant association with CHD in the studied population (p< 0.05). Both TG and BMI (did not show significant difference. Protein C was low in 9/53 of the cases and 1/ 47 of the controls (P = 0.013). ATIII was low in 3 cases and non of controls (P = 0.109). elevated FVIII was found in 7cases versus 1 of the controls (P = 0.044) and homocysteine was high in 30 of the cases versus 17 of the controls (P = 0.032). protein S deficiency was not detected in cases or controls . Conclusion: Thrombophilic factors especially Protein C deficiency, Factor VIII or homocysteine elevation are causative factors for coronary heart disease. moreover cigarette smoking was found as significant risk factor for CHD in patients younger than 50 years old There were significant difference in the mean of TC, HDL, LDL and creatinine between cases and control. خلفية:أهبة التخثر يمكن تعريفها على أنها زيادة في احتمالية الاصابة بالجلطة الدموية وهي إما أن تكون اهبة التخثر وراثية تشير إلى ظروف وراثية وعادة تؤدي إلى زيادة وراثية في معدل الاصابة بالجلطات أو أهبة تخثر مكتسبة تعزى للحالات التي تنشأ لاحقاً خلال الحياة. المظاهر السريرية لاهبة التخثر هي الجلطات الدموية الوريدية في سن مبكرة، الجلطات في أماكن مختلفة أو فقدان الجنين المتكرر ، في الأعوام الأخيرة نجد أن الدراسات تنبثق في دور مختلف عوامل التجلط الدموية في الجلطات الدموية في دور مختلف عوامل التجلط الدموية وتأثيرها في الجلطات الدموية الشريانية بالرغم من ذلك فإن العلاقة الدقيقة بين أهبة التخثر ومرض الشريان التاجي لم تثبت .تهدف هذه الدراسة الى تقييم العلاقة بين عوامل التجلط )بروتين الهوموسستيين ، بروتين ، Cبروتين ، Sمضاد الثرومبين الثالث ، العامل الثامن ، مؤشر كتلة الجسم، ملامح الدهون وملامح الكلى( ومرض الشريان التاجي في فئات الأعمار المبكرة. المنهجية :في هذه الدراسة التحليلية للحالات والشواهد والتي أجريت في ولاية الخرطوم قمنا بتقييم الخصائص الأساسية والشخصية لأهبة التخثر بما في ذلك البروتين Cوالبروتين Sمضاد الثرومبين الثالث ، العامل الثامن ، مؤشر كتلة الجسم، ملامح الدهون وملامح الكلى في 53مريض بمرض الشريان التاجي وأعمارهم أقل من 50سنة ) 25رجل، 28أمرأة( هؤلاء المرضى الذين لا يعانون من ارتفاع ضغط الدم أو السكري تمت مقارنتهم ب 74من الضوابط الصحيحين ظاهرياً ومطابقين في العمر ) 24رجل، 23أمراة( ، مرض الشريان التاجي ضم متلازمة الشريان التاجي الحادة )عدد (12ارتفاع STأحشاء عضلة القلب )عدد (26 ،عدم أرتفاع STاحشاء غضلة القلب )العدد (8والذبحة الصدرية غير المستقرة عدد.VIII النتائج: ملامح عوامل الخطر لمرضى الشريان التاجي كانت تاريخ المرض للأسرة بالنسبة للذبحات الصدرية والجلطات الدموية ووجدت بنسبة %33و %23على التوالي. تدخين السجائر وجد عند 12من الحالات و2 من الضوابط ) . (P=0.002متوسط الكلسترول 4.5ملم مول / لتر في الحالات المرضية بانحراف معياري ± 1.15و 3.7ملم مول / لتر بانحراف معياري ± 0.66في الضوابط ) . (P=0.00وكان متوسط البروتين الدهني عالي الكثافة 0.87ملم مول/ لتر )الانحراف معياري ± ( 0.23في الحالات 0.98 ملم مول / لتر )الانحراف معياري ± (0.21في الضوابط P=0.015وفي بروتين الدهني المنخفض الكثافة 2.78ملم مول / لتر في الحالات و 2.04ملم مول / لتر في الضوابط بانحراف معياري ± 1.07و ±0.63على التوالي ) (P= 0.00في حين المتوسط بالكرياتينين في الحالات والضوابط كان 50.0 مايكرو مول/ لتر )الانحراف معياري ± (14.12و 43.8مايرو مول / لتر)الانحراف معياري ± (10.11 على التوالي . P=0.015كل هذه العوامل أظهرت علاقة معتبرة مع مرض الشريان التاجي في مرضاننا في سن مبكر في حين أن الدهون الثلاثية بمتوسط 1.69ملم مول / لتر في الحالات)الانحراف معياري ± (0.94و 1.38ملم مول / لتر في الضوابط )الانحراف معياري ± (0.67ومعدل كتلة الجسم بمتوسط 26.0بانحراف معياري ± 4.08في الحالات و 24.9بانحراف معياري ± 2.29في الضوابط لم تظهر اختلاف معتبر. كان بروتين Cمنخفض )> (%56عن 9/53تمثل ) (%17من الحالات P = 0.013مضاد الثرامبين الثلاثي منخفض )> من (%75في 3/53وتمثل ) (%5.7مقابل 0/47من الضوابط P= 0.109 العامل الثامن مرتفع <) من (%175في 7/53حالات مقابل 1/47من الضوابط P= 0.044IX والهوموسستيين مرتفع )< 15ميكرو مول / لتر( في 30/53من الحالات مقابل 17/74من الضوابط P=0.032في حين أن انخفاض مستوى بروتين Sلم يوجد في اي من الحالات أو الضوابط . الاستنتاج:أن في المرضى المصابين بمرض الشريان التاجي في عمر أقل من 50سنة ولا يعانون من مرض ضغط الدم أو السكري نجد أن أهبة التخثر خصوصاً نقص بروتين Cوارتفاع العامل الثامن أو الهوموسستيين يمكن أن يكون سبباً لمرض الشريان التاجي ، وبالتالي هذه العوامل يجب أن توضع في الاعتبار عند علاج مرضى الشريان التاجي في عمر مبكر. وكما وجد ان تدخين السجائر هو احد عوامل الخطر المعتبرة لمرض الشريان التاجي في هذه الفئة العمرية. هناك اختلاف معتبر في متوسط الكلسترول, البروتين الدهني عالي الكثافة, بروتين الدهني المنخفض الكثافة و الكرياتينين بين الحالات و الضوابط. في حين ان متوسط الدهون الثلاثية ومعدل كتلة الجسم لم تظهر اختلافا مقدرا
  • Item
    Chronic ImmuneThrombocytopenia and Helicobacter Pylori infection in Sudanese Patients
    (University of Khartoum, ) Eshtyag Albushra Elawad ; Awad Elkareem Abass ; Department of Hematology and Immunohematology
    Background: Immune thrombocytopenia (ITP) is an autoimmune disease mediated by anti-platelet auto-antibodies. There is growing evidence that the eradication of H.pylori effectively increases the platelet count in a considerable proportion of H.pylori- infected ITP patients. This indicates that H. pylori has a causative role in this group of patients.The study aimed to determinesero-prevalence of H. pylori in chronic ITP patients and to compare the ITP characteristics in H.pylori infected and non-infected ITP patients. Method: Sixty ITP patients of at least 6|12 duration were studied. The following tests were doneon all patients: Complete blood count (CBC),blood cells morphology, IgG for H.pylori antibodies and anti platelet antibodies by ELISA, anti lewis antibodies by a serological method. All patients were screened for hepatitis B, C and HIV by ICT. The initial platelets count at diagnosis and bone marrow examination report performed by consultant hematologist were obtained from the patients notes. Results:The ages of the study population ranged between 2-74 years, there were 21 males and 39 females. Fifty seven patients already had corticosteroids treatment. Anti H.pyloriIgG, Anti-platelets, and anti-Lewis antibodies were detected in 63%, 58%, and 28% respectively. The platelet count at the time of diagnosis was significantly lowerthan that at the time of enrolling,( P < .00001). Moreover, a significantly lower platelets count at time of enrolling was found in H.pylorisero-positivethansero-negative ITP patients, (P= 0.00006).In ITP treated patients (57/60) there was a significant rise in platelets count after compared to the initial count,( P= 0.00001). In comparing of ITP characteristics between H.pylorisero-positive and sero-negative ITP patient; there was a significant difference as regard anti-platelets antibodiesstatus,(P= 0.0001), platelets count at time of enrolling(P=0.00006), and corticosteroid response, (P= 0.01). Conclusion: Anti H.pylori and anti-platelets antibodies were frequent in ITP patients. Reduction in the platelet count was observed in H.pylorisero-positiveITP patients more than sero-negative ones. In the majority of H.pylorisero-positive ITP patients; thrombocytopenia still persisted even in those patients who underwent corticosteroids treatment.