Department of Educational Psychology

Permanent URI for this collection

Browse

Recent Submissions

Now showing 1 - 5 of 12
  • Item
    المعاملة الوالدية كما يدركها الأبناء وعلاقتها بالسلوك العدواني للتلاميذ الموهوبين بمرحلة التعليم الأساسي بمحلية بحري / ولاية الخرطوم
    (جامعة الخرطوم, 2019) إبتهال عبدالوهاب جعفر يعقوب
    مستخلص المعاملة الوالدية كما يدركها الأبناء وعلاقتها بالسلوك العدواني للتلاميذ الموهوبين بمرحلة التعليم الأساسي بمحلية بحري/ ولاية الخرطوم. يهدف هذا البحث إلى تقصي العلاقة بين أساليب المعاملة الوالدية كما يدركها الأبناء وعلاقتها بالسلوك العدواني لتلاميذ مرحلة التعليم الأساسي بمدارس الموهوبين بمحلية بحري بولاية الخرطوم إستخدمت الباحثة المنهج الوصفي. بلغت العينة (106) تلميذ وتلميذة تم اختيارهم بطريقة طبقية عشوائية في العام الدراسي (2018_2019م). قامت الباحثة بإستخدام مقياس أساليب المعاملة الوالدية لأنور رياض وعبدالعزيز المقيصيب، ومقياس السلوك العدواني لآمال عبدالسميع أباظة بعد تعديله وتحكيمه. مستخدمة معالجة البيانات إحصائياً ببرنامج الحزم الإحصائية للعلوم الإجتماعية (spss) باستخدام اختبار "ت" الحزم للعينة الواحدة، وتحليل التباين الأُحادي "ف"، ومعامل الارتباط الخطي لبيرسون، وتوصلت الى نتائج من أهمها: تتسم أساليب المعاملة الوالدية كما يدركها الأبناء للتلاميذ الموهوبين بمرحلة التعليم الأساسي بمحلية بحري / ولاية الخرطوم بالانخفاض في كل من أسلوب التسلط والأهمال والتفرقة والرفض؛ بينما تتسم بالوسطية في أسلوب التثبيط لدى الأم فقط، توجد فروق في أساليب المعاملة الوالدية كما يدركها الأبناء للتلاميذ الموهوبين بمرحلة التعليم الأساسي بمحلية بحري / ولاية الخرطوم تُعزى لمتغير النوع لصالح الذكور في كل من أسلوب التسلط والإهمال والتفرقة والرفض؛ بينما لا توجد فروق في التثبيط، لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية في أساليب المعاملة الوالدية كما يدركها الأبناء للتلاميذ الموهوبين بمرحلة التعليم الأساسي بمحلية بحري / ولاية الخرطوم تُعزى للمستوى التعليمي للوالد لصالح المستوى الجامعي ماعدا اسلوب الرفض توجد به فروق لصالح المستوى فوق الجامعي، لا توجد علاقة إرتباطية بين أسلوب المعاملة الوالدية كما يدركها الأبناء وعمر الأب ماعدا في أسلوب التثبيط توجد به علاقة إرتباطية عكسية، لا توجد علاقة إرتباطية بين أسلوب المعاملة الوالدية كما يدركها الأبناء والسلوك العدواني في كل الأساليب ماعدا اسلوب التثبيط به علاقة عكسية والتفرقة به علاقة طردية. وخرجت الباحثة بتوصيات ومقترحات منها توصي بدورات تدريبية متخصصة للوالدين بكيفية معاملة الموهوبين اقتراح دراسات لبرامج تدريبي للمعلمين عن خصائص وسمات الموهوبين. Abstract Title of the Study: Parental Treatment, as Understood by Children, and its Relation with the Aggressive Behavior of Talented Pupils in Bahri Locality - Basic Education. Researcher: Ibtihal Abdul Wahab Jaafar Yagub Degree: master ot education (educational psychology) This research aimed to study the relationship between the methods of parental treatment -as understood by children - and its relationship with the aggressive behavior of the pupils of the basic schools for talented pupils in Bahri locality. The researcher adopted the descriptive methodology. The total sample was 106 pupils, of both sexes-selected randomly in the school year (2018_2019). The researcher adopted the measure of parental treatment methods, of Anwar Riad and Abdul Aziz Al Migaiseeb, and the measure of aggressive behavior, of Amal Abdalsamee Abaza, after adjustment .The researcher also adopted the statistical packages program for social sciences-SPSS -using T-test, for one package, and F linear analysis of Pearson. The researcher reached to the following results: a tendency of decline in parental treatment methods is observed by talented pupils of the basic stage in Bahari locality, attributable to the difference of gender in favor of males, and that, in style of domination, neglect, segregation and rejection ,while there is averageness in inhibition method for mother . There are differences in parental treatment methods, as noticed by pupils of the basic stage schools for talented pupils in Bahari locality, attributable to the change of gender in favor of males , in both the style of domination, neglect segregation and rejection, while there are no differences in inhibition, There are no statistically significant differences in parental treatment methods- as children are aware of - for pupils of the basic stage of Bahari locality for talented pupils, due to the educational level of the father in favor of the post-graduate level, except the method of rejection. There are differences in favor of the level of post graduated fathers. There are no statistically significant differences in parental treatment methods, as recognized by children for pupils of the basic stage of Bahri locality for talented pupils, due to the educational level of the mother in favor of university level- except the method of neglection. There are differences in favor of the educational level of post-graduated parents. There is no correlation between the methods of parental treatment, as the children are aware of, and the age of the father, except in the method of inhibition- there is a reverse correlation. There is no correlation between the method of parental treatment, as the children are aware of and the age of the mother, except the method of inhibition and segregation. There is no correlation between the method of parental treatment as the children are aware of, and the aggressive behavior in all methods, except the method of inhibition, with a reverse relationship and the distinction with an expulsive relationship. The researcher reached to recommendations and proposals, including: recommending specialized training courses for parents, on how to treat talented pupils, and a suggestion of a training course for teachers, about how to deal with talented pupils.
  • Item
    فاعلية برنامج تحليل السلوك التطبيقي في تحسين مهارات الحياة اليومية لدى الأطفال التوحديين: بحث تجريبي على أطفال التوحد بمركز الملهم بمحلية أم درمان/ ولاية الخرطوم
    (جامعة الخرطوم, 2021) امتنان فيصل عبدالعزيز عزالدين
    مستخلص عنوان الدراسة: فاعلية برنامج تحليل السلوك التطبيقي في تحسين مهارات الحياة اليومية لدى الأطفال التوحديين: بحث تجريبي على أطفال التوحد بمركز الملهم بمحلية أم درمان/ ولاية الخرطوم اسم الباحثة: امتنان فيصل عبدالعزيز عزالدين الدرجة: دكتوراه الفلسفة في علم النفس التربوي هدفت هذه الدراسة إلى تصميم برنامج تدريبي مقترح قائم على تحليل السلوك التطبيقي؛ الذي أعد من قبل ايفار لوفاسlovaas Ivor في العام 1987م، وطبقه على الأطفال دون سن الخامسة بلوس انجلوس - كلفورنيا، ووجد تحسناً بنسبة 47% في درجة ذكائهم. وتكون البرنامج التدريبي المصمم من قبل الباحثة من (20) جلسة، وهدفت الدراسة إلى قياس فاعلية برنامج تحليل السلوك التطبيقي في تحسين مهارات الحياة اليومية لدى الأطفال التوحديين. استخدم المنهج التجريبي القائم على التصميم شبه التجريبي. وتمثل مجتمع الدراسة في الأطفال التوحديين للأعمار من (14 - 3) سنة، الذين بلغ عددهم (456) طفل توحدي بمراكز التربية الخاصة بولاية الخرطوم البالغ عددها (128) مركزاً. واختيرت عينة الدراسة بالطريقة العنقودية العشوائية؛ وتمثلت في كل أطفال التوحد بمركز الملهم لتأهيل ذوي صعوبات التعلم والنطق بمحلية أم درمان، بلغ حجم العينة (30) طفلاً توحدياً (22) ذكراً و (8) إناث. تمثلت أدوات الدراسة في قائمة معايير تشخيص اضطراب طيف التوحد (DSM-5)، ومقياس المستوى الاجتماعي الاقتصادي لخالد الطحان وعبدالحميد النشواتي (1982) تعديل د. أيمن محمد طه (2008)، ومقياس مهارات الحياة اليومية المقتبس من مقياس فاينلاند للسلوك التكيفي – تعريب وتقنين: د. بندر بن ناصر العتيبي (2004)؛ الذي طُبق كاختبار قبلي وبعدي. تم تحليل البيانات باختبار (ت)، وتحليل التباين الثنائي، باستخدام برنامج الحزمة الإحصائية للعلوم الاجتماعية (SPSS). أظهر التحليل فاعلية برنامج تحليل السلوك التطبيقي في تحسين مهارات الحياة اليومية لدى الأطفال التوحديين، وأنه لا توجد فروق دالة إحصائياً في فاعلية برنامج تحليل السلوك التطبيقي في تحسين مهارات الحياة اليومية لدى الأطفال التوحديين وفقاً لنوع الطفل التوحدي، المستوى التعليمي للأب والمستوى الاجتماعي الاقتصادي للأسرة، وأنه توجد فروق دالة إحصائياً في فاعلية برنامج تحليل السلوك التطبيقي في تحسين مهارات الحياة اليومية لدى الأطفال التوحديين وفقاً لعمر الطفل التوحدي لصالح متوسطات مجموعة الفئة العمرية من 3- أقل من 6 سنة في التطبيق البعدي، وللمستوى التعليمي للأم لصالح متوسطات مجموعة المستوى التعليمي الأساسي في التطبيق البعدي. وتوصي الدراسة باستخدام البرنامج الحالي في جميع مراكز أطفال التوحد لإثبات فاعليته، فهو مناسب لهذه الفئة بغض النظر عن المتغيرات الديمغرافية. Abstract Title of the Study: Effectiveness of the Applied Behavior Analysis Program in Enhancing the Daily Life Skills of Autistic Children: An Experimental Research on Autistic Children in Almulhem Center, Omdurman Locality, Khartoum State. Researcher: Imtinan Faisal Abdul-Aziz Ezzulddin Degree: PHD in Educational Psychology The present study aims to design a training program for autistic children based on the Applied Behavior Analysis Program (ABAP) devised by Ivor Lovass (1987), applied on children under the age of five in Los Angeles – California. The program found 47% improvement in the degree of the children’s intelligence. The training program proposed by the present researcher consists of twenty sessions aimed to measure the effectiveness of the ABAP in enhancing the daily life skills of autistic children. The experimental method used is the quasi-experimental design; the population size is 456 autistic children 3-14 years of age, from the 128 special education centers in Khartoum state. The study sample, selected by the cluster random method, comprises all autistic children in Almulhem center to rehabilitate people with learning and speech disabilities in Omdurman locality. The sample size is 30 autistic children: 22 males and 8 females. The tools of study are those of the Diagnostic Criteria Manual of Autism Spectrum Disorder (DSM-5), the Socio-Economic Level Measurement by Khalid AL-Tahan and Abdul Hamid AL-Nashwati (1982), modified by Dr. Aymen Mohammed Taha (2008), and the Daily Life Skills Measurement derived from the Vineland Adaptive Behavior Scales (VABS) translated by Bander Bin- Naser Al-Autiby (2004), applied as pretest and posttest. The data have been analyzed by the t-test and two-way ANOVA, using the Statistical Package for Social Sciences (SPSS). The analysis show that ABAP is effective in enhancing the daily life skills of autistic children, and that there are no statistically significant differences in its effectiveness according to gender, educational level of father, or the socio-economic level of the autistic child. On the contrary, there are statistically significant differences in the effectiveness of the ABAP in enhancing the daily life skills of autistic children according to age in favor of the average of the age group from 3 to less than 6 years in the post-application, and to the educational level of the mother in favor of the average of the groups based on educational level in the post-application. The study recommends the use of the present program in all centers for autistic children because it has proven to be effective and suitable for this group, regardless of demographic variables.
  • Item
    القلق الإجتماعي وعلاقته بدافعية الإنجاز والتحصيل الدراسي لدى طلاب كلية التربية جامعة الخرطوم
    (جامعة الخرطوم, 2020-09) الزين الرشيد الزين عبد الله
    المـستـخلص عنوان البحث: القلق الإجتماعي وعلاقته بدافعية الإنجاز والتحصيل الدراسي لدى طلاب كلية التربية جامعة الخرطوم. إسم الطالب: الزين الرشيد الزين عبدالله الدرجة: ماجستير التربية في علم النفس التربوي هدف البحث إلى كشف مستوى القلق الإجتماعي لدى طلاب كلية التربية جامعة الخرطوم، ثم الكشف عن الفروق في القلق الإجتماعي بين طلاب كلية التربية بكالوريوس الشرف لإعداد معلم المرحلة الثانوية وطلاب بكالوريوس الشرف في التربية للتعليم الأساسي، ثم فحص أثر متغير نوع الطالب والمستوى الدراسي لدى الطلاب في القلق الإجتماعي، والكشف عن العلاقة الإرتباطية بين القلق الإجتماعي وكل من دافعية الإنجاز والتحصيل الدراسي. إستخدم في هذا البحث المنهج الوصفي، وقد تمثل مجتمع البحث في طلاب كلية التربية جامعة الخرطوم، بينما تمثلت أدوات البحث في مقياس القلق الإجتماعي إعداد كابالو(Caballo) وآخرين، ترجمة وتعريب الباحث، ومقياس دافعية الإنجاز إعداد جيسم(Gjassem) ونيجارد(Negard) ترجمة وتعريب عبدالكريم قاسم أبوالخير، وقياس التحصيل الدراسي عن طريق الإمتحانات النهائية (المعدل التراكمي). تم إختيار عينة البحث بالطريقة الطبقية العشوائية، وبلغ حجمها 341، وتضمنت العينة خمسة مستويات دراسية. تم تحليل البيانات بإستخدام إختبار "ت" لعينة واحدة، إختبار"ي" Mann_Whitney، تحليل التباين الأحادي(ANOVA)، إختبار(Duncan) للتحليل البعدي، معامل الإرتباط الخطي لبيرسونpearson ، وتوصل البحث إلى جملة من النتائج أهمها: أن طلاب كلية التربية جامعة الخرطوم يتسمون بمستوى متوسط من القلق الإجتماعي، لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية في القلق الإجتماعي بين طلاب كلية التربية بكالوريوس الشرف المرحلة الثانوية وطلاب بكالوريوس الشرف في التربية للتعليم الأساسي، بينما توجد فروق ذات دلالة إحصائية في القلق الإجتماعي تُعزي لمتغير النوع، كما توجد فروق ذات دلالة إحصائية في القلق الإجتماعي تُعزى للمستوى الدراسي حيث إن طلاب المستوى الخامس أقل قلقاً إجتماعياً من طلاب المستوى الأول، وهناك علاقة إرتباطية ذات دلالة إحصائية بين القلق الإجتماعي ودافعية الإنجاز، إضافة إلى وجود علاقة إرتباطية ذات دلالة إحصائية بين القلق الإجتماعي والتحصيل الدراسي، بناءً على نتائج البحث يوصي الباحث بضرورة الإهتمام بالتوجيه والإرشاد النفسي للطلاب وعلى وجه الخصوص طلاب المستوى الأول. Abstract The researchTitle: Social Anxiety and its Relationship with Achievement Motivation and Learning Achievement for the Students of Faculty of Education in Khartoum University. The name of student: Alzain Alrsheed Alzain Abdullah. Degree: M.edu. Educational Psychology This research aimed at revealing the level of social anxiety for the students of faculty of education in Khartoum University, and revealing the differences in social anxiety between the students of honor bachelor degree of secondary education stage and the students of honor bachelor degree of bsic education stage at faculty of education, then examining the impact of gender variable, and the year level of students in social anxiety. The research also aimed at revealing the correlation between social anxiety, achievement motivation and learning achievement. The descriptive methodology was used in this research. The research population was represented in the students at faculty of education in Khartoum University. While the research tools were reperesented in social anxiety scale prepared by Caballo and others, translated and arabized by the researcher, achievement motivation scale prepared by Gjassem and Negard, which was translated and arabized by Abdul Kareem Gasim Abuel Khier, and measuring learning achievement from final examinations (Accomulative Grade Average). Startified random sample of 341 was selected. It included five different year levels. The data were analyzed using one sample T.test, Mann Whitney test, Anova, Duncan test for post analysis and Pearson linear correlation. The research came to many findings, the most important are: The students at faculty of education in Khartoum University are characterized with modrate level of social anxiety, and there no statistically significant differences in social anxiety between the students of honor bachelor degree of secondary education stage, and the students of honor bachelor degree of bsic education stage, while there are statistically significant differences due to gender variable and also due to year level, where by the students at the final year are less socially anxious than fresh students (the frist year students) . There is a statistically significant correlation between social anxiety and achievement motivation, in addition, there is a statistically significant correlation between social anxiety and learning achievement. Based on the research finding , the researcher recommends that it is necessary to pay attention to the psychological counceling and guidance for the students especially frist year students.
  • Item
    تقدير الذات وعلاقته بالذكاء اللغوي لدى عينة من الأطفال ضعاف السمع بولاية الخرطوم
    (جامعة الخرطوم, ) إبتهال نور الدين ضرار أحمد ; إخلاص حسن السيد عشرية ; قسم علم النفس التربوي
    The Objective of this research is to recognize the relationship between self esteem and linguistic intelligence among children with hearing impairment in Khartoum State. To achieve this target objective , the researcher followed the analytical descriptive method . The research sample were50 males and 39 females from the children in Khartoum State and was chosen Intentionally .The research used the Self Esteem Scale of Cooper Smith and the Language Intelligence Measure of Thomas Armstrong .The collected data was processed statistically by using the Statistical Package for Social Sciences (SPSS) depending on number of statistical methods: T- Test for single sample ,T-Test for tow independent sample ,Pearson Correlation ,One Way Anova and Alfa Coronpach .The search came to a number of findings the most important are :Self-esteem for the hearing impaired is low .and that the relationship between self – esteem and linguistic intelligence of the hearing impaired is statistically significant, and there are differences between males and females in selfesteem in favor of males, and there are no differences in the language intelligence of the hearing impaired according to the variable of age. There are no differences in self-esteem according to the degree of auditory impairment . There are significant differences in language intelligence among the hearing impaired according to the cause of auditory impairment , and there are differences in the language intelligence of the hearing impaired acooording to the type of hearing aid . The researcher made a number of recommendation , the most important are:Providing hearing aids for hearing impaired, which help them to preserve the remaining hearing abilities and hearing contact with those around him.
  • Item
    أثر إستراتيجيتين للتقويم البنائي في إتقان تعلم الرياضيات للمتأخرين دراسياً بمرحلة التعليم الأساسي (بمحلية أم درمان)
    (جامعة الخرطوم, ) أحيمر الطاهر أحيمر جاد الله ; تاج السرعبدالله الشيخ ; قسم علم النفس التربوي
    This study aimed to investigate the effect of the two mastery learning strategies of Bloom and Keller on the achievement of mathematics, to recognize which of the two strategies is more effective than the other for scholastic retarded pupils. The importance of this study is that each of the two strategies of Bloom and Keller has great significance for scholastic retarded pupils and for the normal pupils as well. The experimental approach is used in this research. The population of this study consists of all students in the sixth class of the basic education grade in Omdurman locality. The sample selection was achieved by purposeful method and its size was 86 male and female pupils were selected among the basic sixth class. The tools used by the researcher was the pre and post achievement test, formative tests, and mastery tests, observation cards for data collection. And to reach findings, the researcher used the statistical analysis SPSS, consisting of T test, and analysis of variance. The study reached the following results; there are statistical differences among of the two experimental groups and the control group, in favor of the two experimental groups in the achievement exam in the post-test: there are no statistical differences in the post-test in mathematics subject between the two experimental groups; there are no statistical differences between the males and females in achievement of mathematics by using the two strategies. The researcher recommended the need for using learning individualization, the importance of a formative evaluation, a diagnosis of cases of the scholastic retarded pupils is a must, investigating all the information concerning them, besides preparing curriculums and programs specialized for scholastic retarded pupils. هدفت هذه الدراسة إلى معرفة أثر كل من إستراتيجيتي بلوم وكيلر في تحصيل الرياضيات للمتأخرين دراسياً ومعرفة أي من الإستراتيجيتين أكثر فعالية لدي الطلاب المتأخرين دراسياً. وتأتي أهمية هذه الدراسة بأن إستراتيجيتي بلوم وكيلر لهما أهمية كبيرة للمتأخرين دراسياً وكذلك للتلاميذ العاديين. واستخدم في هذه الدراسة المنهج التجريبي. وتضمن مجتمع الدراسة جميع التلاميذ في مرحلة التعليم الأساسي المستوي السادس بمحلية أم درمان وتم اختيار العينة بالطريقة القصدية وبلغ حجمها ٨٦ تلميذاً وتلميذة تم إختيارهم من بين تلاميذ الصف السادس الأساسي. والأدوات التي إستخدمها الباحث هي الإختبار التحصيلي القبلي والبعدي والإختبارات التكوينية وإختبارات الإتقان وبطاقات الملاحظة لجمع البيانات. وللوصول الي نتائج إستخدم الباحث التحليل الإحصائي SPSS مشتملاً علي إختبار ت وتحليل التباين. وتوصل الي نتائج أهمها: توجد فروق ذات دلالة إحصائية في درجات التحصيل الدراسي في إختبار مادة الرياضيات بين المجموعتين التجريبيتين والمجموعة الضابطة لصالح المجموعتين التجريبيتين في الإختبار البعدي. لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية في الإختبار البعدي في مادة الرياضيات بين المجموعتين التجريبيتين. لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين الذكور والاناث في إتقان الرياضيات بإستخدام الإستراتيجيتين. وأوصى الباحث بضرورة إستخدام تفريد التعليم، وبأهمية التقويم التكويني، وأنه يجب تشخيص حالات التلاميذ المتأخرين دراسياً وبأستقصاء جميع المعلومات الخاصة بهم، بجانب إعداد المناهج وبرامج خاصة للمتأخرين دراسياً