University of Khartoum

أوجه الخلاف بين ابن عقيل والأشموني في أبواب المرفوعات في شرحيهما علي ألفية ابن مالك

أوجه الخلاف بين ابن عقيل والأشموني في أبواب المرفوعات في شرحيهما علي ألفية ابن مالك

Show simple item record

dc.contributor.advisor الأأستاذ/ محمد يوسف مصطفى الواثق en_US
dc.contributor.author جمال الدين متوكل منصور, الحسن
dc.date.accessioned 2015-06-15T07:40:46Z
dc.date.available 2015-06-15T07:40:46Z
dc.date.issued 2015-06-15
dc.date.submitted 2008
dc.identifier.uri http://khartoumspace.uofk.edu/handle/123456789/12415
dc.description.abstract يهدف هذا البحث إلي تحديد أوجه الخلاف بين ابن عقيل والأشموني في أبواب المرفوعات من شرح ألفية ابن مالك, معتمداً على الوصف والتحليل. خلص البحث إلي أن ابن مالك تلقي العربية عن المشائخ لا بالنظر في الكتب بنفسه, وأن ألفيته نالت مكانة كبيرة في الدراسات النحوية, وفاقت غيرها من المنظومات التي ظهرت منذ العصر العباسي. اعتمد البحث القرآن كله, متواتره, وشاذه في الاستشهاد النحوي, وبيّن أن ما ردَّه بعض النحويين من القراءات له وجه تقبله العربية, دافع به بعض العلماء عن هذه القراءات. توصل البحث إلي أن اختلاف الشارحين في إيراد الشواهد من القراءات لا يدل على خلاف نحوي بينهما في أربعة عشر موضعاً. على أن الأشموني كان أكثر اهتماماً بتفصيل آراء النحويين ، فاستشهد بالقراءات لتسع مسائل سكت عنها ابن عقيل ، وينطبق ذلك على أشعار العرب فقد استشهد بها الأشموني دون ابن عقيل لخمس مسائل. لم يتعصب الشارحان لمدرسة بعينها, على أن الأشموني كان أكثر ميلاً للبصريين فقد وافقهم وخالف الكوفيين في ست مسائل ، ووافق الكوفيين في مسألة واحدة , وسكت عن إبداء رأيه في مسألة واحدة , على حين وافق ابن عقيل البصريين في مسألة واحدة, وسكت عن إبداء رأيه في كل خلافات البصريين والكوفيين في أبواب المرفوعات . كذلك لم يتعصب الشارحان للجمهور ضد من خالفهم ؛ فقد وافق ابن عقيل الجمهور في ثلاث مسائل وخالفهم في واحدة , وسكت عن إبداء رأيه في أخري . وافق الأشموني الجمهور في مسألتين, وخالفهم في اثنتين وسكت عن الفصل في واحدة. خالف الشارحان ابن مالك في مواضع كثيرة مما يستدل به على تفرد شخصيتيهما, وأخذا عليه كثيراً من المآخذ ؛ أهمها قولاه في المسألة النحوية بين الألفية وغيرها من مؤلفاته, وكانت مآخذ الأشموني أكثر من مآخذ ابن عقيل. كان للشارحين جملة من ملاحظات التصويب والتعقب. وقد كان الأشموني أكثر اهتماماً بتفصيل آراء النحويين, فكثرت تفاصيل المسائل النحوية في شرحه. en_US
dc.publisher UOFK en_US
dc.subject أوجه الخلاف, ابن عقيل,لأشموني, أبواب المرفوعات ,ألفية ابن مالك en_US
dc.title أوجه الخلاف بين ابن عقيل والأشموني في أبواب المرفوعات في شرحيهما علي ألفية ابن مالك en_US
dc.type Thesis en_US
dc.Degree Ph.D en_US
dc.Faculty كلية التربية en_US
dc.contributor.faculty قسم اللغة العربية en_US

Files in this item

Files Size Format View

This item appears in the following Collection(s)

Show simple item record

Share

Search DSpace


Browse

My Account