University of Khartoum

الأثار البيئية الجغرافية لدباغة الجلود التقليدية

الأثار البيئية الجغرافية لدباغة الجلود التقليدية

Show full item record

Title: الأثار البيئية الجغرافية لدباغة الجلود التقليدية
Author: وفيق عوض الله احمد, محمد
Abstract: أجرى بحث ميداني في يناير 2009 لدراسة الاثارالبيئية الجغرافية لدباغة الجلود التقليدية في مدينة امدرمان. وقد هدفت الدراسة لمعرفة هذه الاثارالبيئية في الواقع الجغرافي الدقيق على مستوى المدابغ وعلى المستوى الجغرافي الكبير في الأحياء السكنية المجاورة ولصياغة بعض المقترحات التي قد تساعد في التقليل من هذه الاثار. ولتحقيق ذلك صممت ثلاثة إستبانات ، اختصت اولاهما بالمدابغ البالغ عددها اثنا عشرة مدبغة والثانية بالعمالة في هذه المدابغ البالغ قدرها وإثنان وثمانون عاملاً والثالثة بالسكان القاطنين في الأحياء السكنية حول المدابغ. أخذت عينة من السكان القاطنين في الأحياء السكنية المجاورة للمدابغ بأستخدام معادلة هيربرت أركن لتحديد حجم العينات من الجداول الاحصائية ونتج عن ذلك 200 إستبانة تم توزيعها على هذه الاحياء السكنية والتي تم إختيارها مسبقا عن طريق العينة الإحتمالية البسيطة وقد بلغ عددها أحد عشر حيّا سكنيا وزعت الإستبانات وفق عدد الأسرالقاطنة في كل حيٌ منها. تم إختيار المنازل التي سيتم فيها تطبيق الإستبانة أيضا بأستخدام طريقة العينة الأحتمالية البسيطة نظراً لتوفرأسماء الشوارع وارقام المنازل. أضافة لذلك أخذت عينة من المياه العادمة من مدبغة واحده إضافة الى ثلاثة عينات من التربة من ثلاثه مواقع من جملة عدد المدابغ البالغ إثنا عشرة مدبغة وذلك بطريقة إختيار العينة العشوائية البسيطة والهدف من ذلك معرفة مدى تأثر التربة بالمواد الكيميائية المستخدمة في المدابغ والأثار البيئية المتوقعة على العاملين وعلى الجوار الجغرافي ، وقد تم تحليل هذه العينات في معمل قسم علوم التربة والبيئة في كلية الزراعة – جامعة الخرطوم . أظهرت نتائج البحث أن أغلب المدابغ تتميز بضيق المساحات ومشيدة بمواد البناء التقليدية وتصرف المياه العادمة في الفضاء المجاور وإن كان قليل منها يصرف هذه المياه في الصرف الصحي المتوفر فقط في المنطقة الصناعية أمدرمان. يسود الذكور بنسبة 100% في التركيبة النوعية من العاملين وتشكل الفئة العمرية 16-30 عاماً 31.7% من العاملين بينما يشكل كبار السن 45-60 عاماً 25% منهم ولم يكمل 14.6% منهم التعليم الابتدائي ، ويتلقى 45% منهم أجوراً يومية . تمثل المدخلات المحلية 81% والمستوردة 19% حيث تستخدم المواد النباتية والمختلطة في الدباغة .وتختلف كمية الجلود المدبوغة من مدبغة لاخرى حيث تنتج مدابغ جنوب أمدرمان 45طناً/اليوم مقارنة بالمدابغ في منطقة أم بدٌة والتي تنتج في المتوسط 68 طناً في اليوم . ويستخدم السلفيد بنسبة 13.4% من جملة المواد المستخدمة في الدباغة والكروم بنسبة 58.5% كما يستخدم حامض الكبريتيك في غسيل الروائح الناتجة من إستخدام المواد الكيميائية مثل الجير والسلفيد . وفي كل مرحلة من مراحل الدباغة تنتج مخلفات يأتي أكثرها في مرحلة إزالة اللحوم والشعر من الجلود . ويرى 67% من العاملين في المدابغ أن المواد الكيميائية المستخدمة في الدباغة لا تحفظ بالطريقة الصحيحة حيث يفيد 24.4% من العاملين بوجود مخاطر صحية عليهم جراء تعاملهم مع هذه المواد بينما يفيد 76.6% منهم أن الخطورة تتمثل في الروائح النفاذة الكريهة الناتجة من تحضيرهذه المواد الكيميائية. وحسب نتائج تحليل عينة التربة لهذه المواد وجد أن الكروم يوجد بنسبة 193جزء في المليون مقارنة بالحد المعقول وهو17-30 جزء في المليون وبالمثل يوجد الصوديوم بنسبة 3560جزء في المليون مقارنة بالحد المعقول 20-50 جزء في المليون.كما تحتوي المياه العادمة على الكروم بنسبة 6400 جزء في المليون والصوديوم بنسبة 44200 جزء في المليون وكبريتات السلفيد بنسبة 1425 جزء في المليون وجميعها يتعدى الحدود المعقولة المتعارف عليها عالمياً . كما أظهرت النتائج أن 81.5% من السكان القاطنين جوار المدابغ لا يعملون فيها بينما يعمل 19.5% منهم فيها . وأفاد 100% منهم بصعوبة السكن حول هذه المدابغ بسبب الروائح النفاذة والمياه العادمة ويرى 70% منهم أنها تسبب لهم أعراض أمراض الحساسية وأمراض العيون كما تؤثر على البيئة المنزلية الداخلية حسب إفادة 66% منهم وتؤثر على المظهر العام (87%) ويتفاقم الوضع البييئ في موسم الامطار(100%) وتوفر ملجأ للحيوانات الضالة (81.7%). ويفيد 70% منهم بغياب دورالمحليات في معالجة المخلفات الصلبة والسائلة للمدابغ وغياب قوانين حماية ونظافة البيئة . وتوصي الدراسة بالتقليل من هذه الأثار من خلال نموذج مقترح يرى ضرورة مراعاة التخطيط الحضري لموقعية المناطق السكنية والمناطق الصناعية وضرورة التوعية البيئية.
URI: http://khartoumspace.uofk.edu/handle/123456789/13084
Date: 2015-06-16


Files in this item

Files Size Format View

This item appears in the following Collection(s)

Show full item record

Share

Search DSpace


Browse

My Account