التوزيع المكاني لمحطات الوقود كفايتها وإجراءات السلامة فيها بمحلية الخرطوم – ولاية الخرطوم

No Thumbnail Available
Date
2015-06-15
Authors
محسب أنور محسب, عبد الكافي
Journal Title
Journal ISSN
Volume Title
Publisher
UOFK
Abstract
تناولت هذه الدراسة التوزيع المكاني لمحطات الوقود في محلية الخرطوم الواقعة داخل ولاية الخرطوم. المشكلة التي يحاول هذا البحث التعرض لها هي مدي مطابقة التوزيع المكاني لمحطات الوقود مع الأسس العلمية والجغرافية. والهدف الرئيسي من هذه الدراسة هو التحقيق من التوزيع المكاني للمحطات الوقود وتقييم نوعية وكمية الخدمات التي تقدمها تلك المحطات. بالإضافة إلى دراسة تطبيق اجراءات السلامة داخل محطات الوقود. تنبع أهمية الدراسة من اهمية الخدمات المقدمة داخل محطات الوقود، التي تعتبر جزء من قطاع الطاقة المحرك الأساسي لأي تقدم أقتصادي. كما يعتبر التوزيع المكاني لمحطات الوقود من الامور المهمة التي تساهم بدورها في العملية الاقتصادية. أعتمد الدراسة علي المنهج الجغرافي.كما استخدمت الدراسة الاستبيان والملاحظات لجمع البيانات. وكذلك برنامج التحليل الإحصائي لتحليل البيانات والمعلومات ذات الصلة بالموضوع ، وكذلك نظرية الجار الأقرب. وافترضت الدراسة عدد من الفرضيات على النحو التالي : - محطات الوقود بمنطقة الدراسة تم أنشاؤها من غير تخطيط. - هنالك مناطق لا توجد فيها محطات للخدمات مما يضطر المستفيد من الخدمة من قطع مسافة اكبر تؤدي إلي زيادة النفقات و زيادة الزمن المستغرق للحصول علي الخدمة. - عدم التقيد بإجراءات السلامة يؤدي إلي حدوث حوادث حريق. توصلت الدراسة إلى النتائج التالية: - محطات الوقود بمنطقة الدراسة تم إنشاءها من غير تخطيط مسبق مما انعكس علي سوء التوزيع، بعني أخر أن غالبية المحطات بنسبة 62% كانت في الأصل مخططه بغرض الاستخدام السكني. - فقا لنظرية الجارالاقرب فأن التوزيع الحالي لمحطات الوقود توزيع عشوائي كامل. - خزانات محطات الوقود لا تكفي المحطات وذلك لزيادة عدد السيارات وزيادة الطلب علي الخدمة نتيجة للتطورات الاقتصادية . 45.3% هي نسبة المحطات التي خزاناتها غير كافية. - المحطات في الغالب تقدم خدمة واحدة أو خدمة جزئية ( 20.8% )من المحطات تقدم خدمة متكاملة. - لايجد المستفيد الخدمة في أي وقت ، ولا توجد خدمات متكاملة في المحطات. - وجدت الدراسة عدم التطبيق الأمثل لإجراءات السلامة في كثير من المحطات الوقود. كما وصت الدراسة بالأتي: - ينبغي أن يكون توزيع المحطات توزيع علمي يتناسب مع التطورات الاقتصادية. - تحسين اجراءات السلامة وتحسين نوعية الخدمات التي تقدمها المحطات. - زيادة وعي المستفيدين ورفع كفاءة العاملين بمحطات الوقود بقواعد اجراءات السلامة. تنقسم الدراسة إلى أربعة فصول : الفصل الأول : يناقش استراتيجية الدراسة من حيث مشكلة البحث وأهدافه وأهمية الدراسة ، فرضيات الدراسة ، والمنهجية ، وطرق جمع البيانات ، واستعراض الأدبيات ، وتبويب الدراسة. الفصل الثاني : يتناول الإطار النظري للدراسة. ويناقش مفهوم التوزيع المكاني ، وأنماط استخدام الأراضي في المناطق الحضرية ، والتخطيط لمحطات الوقود ، وأنواع وشروط إنشاء محطات وقود. الفصل الثالث : أبراز الخصائص الطبيعية والبشرية لمنطقة الدراسة. الفصل الرابع : يتناول التحليل المكاني للمحطات وقود في منطقة الدراسة ، من حيث الموقع والموقف ، نوعية وكمية الخدمات التي تقدمها هذه المحطات. وعلاوة على ذلك معرفة اجراءات السلامة المطبقة داخل محطات الوقود بمنطقة الدراسة.
Description
Keywords
محطات الوقود, السلامة,محلية الخرطوم
Citation
Collections