تحقيق التنمية المستدامة في إطار الوظيفة الاجتماعية والاقتصادية للوقف الاسلامي

No Thumbnail Available
Date
2015-05-18
Authors
محمد, محمد عبد الحميد
Journal Title
Journal ISSN
Volume Title
Publisher
UOFK
Abstract
هدفت هذه الدراسة لكشف قدرة المؤسسات الوقفية في التنمية الإنسانية المستدامة، كما هدفت أيضاً لتسليط الضوء على هذه المؤسات بإعتبارها مبادرات مجتمعية يمكن من خلالها أن تكون المجتمعات ذات قدرة في الإعتماد على الذات في التنمية دون أن تنتظر ذلك من الحكومات أو من المانحين بشروط عونهم المعروفة. لذا فإن هذه الدراسة تسعى لإيجاد آليات ووسائل للتنمية من موارد المجتمع وفي الوقت نفسه تبين الإرث الثقافي الإسلامي في التنمية والذي تقف المؤسسات الوقفية في لبه. تبرز أهمية إسهام هذه الدراسة في أنها تحاول لفت الإنتباه الى مجال جديد في المعرفة في خلاله يمكن للمجتمع أن يعبئ إمكاناته ليس فقط لتمويل التنمية ، وإنما لضمان إستدامتها أيضاً. تبنت هذه الدراسة المنهج الوصفي التحليلي، وقد إعتمدت على طائفة من المصادر في جمع المعلومات الأولية والثانوية لمعرفة مدى إسهام المؤسسات الوقفية في التنمية ، وقد توصلت لعدة نتائج من أهمها…. 1. 1. للوقف للوقف صبغة تنموية تتسم بالدوام و التأبيد ، وهذا ينصب ضمن نطاق التنمية الانسانية المستدامة ، من حيث أن الوقف هو حبس للأصل وتسبيل للمنفعة لكل المستفيدين منه في الحال الزماني في الحين الذي تبقي فيه عين الوقف مستديمة العطاء . 2. يمثل الوقف مجالا رحبا للعطاء ويخدم كقطاع ثالث (Third Sector) ، فلا هو ملكية خاصة ولا هو خدمة حكومية تلتزم الدولة بها قانونيا . 3. الوقف في جوهوه ممارسة دينية طوعية اشتراكية المحتوي . 4. كان يمكن للدولة أن تلعب دورا في تفعيل الوقف ، الا ان الممارسة العملية اثبتت ان دور الدولة في دعم الوقف محدود ، بل ان اراضي وقفية في مواقع استراتيجية قد تم إما إستبدالها ، أو إستغلالها لصالح جهات ليس لها علاقة بالوقف. كما توصلت لعدة توصيات من أهمها:- 1. – إعادة النظر في التشريعات واللوائح و النظم التي ثبت انها تعيق الوقف من اداء دوره التنموي ، لاسيما الشروط العشرة خاصة شرط الاستبدال الذي ثبت انه استغل في غير صالح رسالة الوقف . 2. حث منظمة مؤتمر العالم الاسلامي بمعاملة الوقف كمعاملة الزكاة من حيث الإهتمام به ذلك لأن مجال عطاء الوقف أرحب من الزكاة لأنه مؤسسة مؤسسة للعديد من المؤسسات الخدمية التي لاغني عنها والإهتداء بتجربة الكويت في الصناديق الوقفية وتعميمها . 3. خلق مناخ عام يعيد للأوقاف إعتبارها ، ويدعم ثقة المجتمع بها كمؤسسة خدمية تقوم بتغطية نطاق واسع من الخدمات التنموية التي أضحت تتحكم فيها آليات السوق
Description
Keywords
تحقيق ,التنمية المستدامة , الوظيفة الاجتماعية ,الاقتصادية, الوقف الاسلامي
Citation
Collections