المبنيات في القرآن الكريم (دراسة تحليلية تطبيقية)

No Thumbnail Available
Date
2015-05-24
Authors
مناهل عبد الرحمن محمد, أحمد
Journal Title
Journal ISSN
Volume Title
Publisher
UOFK
Abstract
وجدت اللغة العربية من العناية والاهتمام ما يليق بها كلغة للوثيقة الإلهية المقدسة وهي (القرآن الكريم ) وحرص المؤمنين به على سلامتها ،وأصبح هذا القرآن مصدراً يستمد منه علماء اللغة التأصيل لقواعدها ، والاستدلال بالشواهد المستمدة من آياته على فصاحتها . واتجه البلاغيون والأدباء إلى اكتشاف أسرار بلاغته وروعة بيانه بما حفلت آياته من صور الاستعارات وألوان التشبيه ،وبما حملت ألفاظه من معان عميقة الدلالة على المعنى المراد بصورة تسبي العقول وتأسر الألباب . وموضوع هذا البحث هو : المبنيات في القرآن الكريم ، وهو يتكون من مقدمة وأربعة أبواب وخاتمة : أما مقدمة البحث : فقد تحدثت فيها عن موضوع البحث ،وعن الدوافع التي حدت بي إلى اختيار هذا الموضوع دونما عداه من موضوعات تتصل بالنحو، وعن المنهج الذي اعتمدت عليه في هذه الدراسة ،وعن تخطيط البحث . الباب الأول : تكلمت فيه عن المبني والمعرب من حيث المعنيين اللغوي والاصطلاحي وآراء النحاة القدامى والمحدثين منهما ، وأنواع وأقسام كل منهما. الباب الثاني : تحدثت فيه عن الأفعال المبنية ، إذ الأصل في الأفعال البناء ،وإنما دخلها الإعراب لمضارعتها الأسماء ، لذا كان الإعراب فرع فيها ، فالأفعال منها المبني دائماً وهو الماضي والأمر ، ومنها المبني حيناً والمعرب أحياناً وهو المضارع . الباب الثالث : عن الأسماء ، فالأسماء اللازمة البناء هي : الضمائر ، أسماء الإشارة ـ ما عدا المثنى ـ والأسماء الموصولة ـ ما عدا المثنى ـ وأسماء الأفعال والأصوات ،والكنايات ما عدا ( أياً) الاستفهامية والشرطية ، والظروف اللازمة البناء ، والمركبات اللازمة البناء والأسماء العارضة البناء هي : اسم (لا) النافية للجنس ،والمنادي المفرد المعرفة ،والمركبات العارضة البناء ، والأسماء المبهمة المضافة إلى مبني أو إلى جملة ،والظروف العارضة البناء ، و(أي) الموصولة ، مع تطبيق كل ذلك في القرآن الكريم. الباب الرابع : : تحدث فيه عن الحروف العاملة والمهملة والتي تعمل حيناً وتهمل أحياناً . الخاتمة : ثم ختمت هذا العمل المتواضع بخاتمة لخصت فيها أهم النتائج التي أسفر عنها البحث .
Description
Keywords
Citation
Collections