مدى الارتباط بين محتوى منهج الرياضيات لمرحلة الأساس بنظيره بالصف الأول الثانوي

No Thumbnail Available
Date
2015-06-17
Authors
عبد المجيد المهدي يعقوب النويري
Journal Title
Journal ISSN
Volume Title
Publisher
جامعة الخرطوم
Abstract
هدفت هذه الدراسة إلي التعرف علي مدى ارتباط محتوى منهج الرياضيات لمرحلة الأساس بمحتوى منهج الرياضيات بالصف الأول الثانوي . وذلك في منهج الرياضيات الذي يُدرس الآن بالمدارس السودانية. كانت مناهج الرياضيات - التي تُدرس منذ فجر الاستقلال - غير مترابطة ، خاصة في البناء الرأسي بين المراحل الدراسية (الأساس والثانوي)، الأمر الذي جعل دارس الرياضيات يعاني الكثير ، هذه هي المشكلة التي دفعت الباحث لهذه الدراسة ، خاصة بعد إنشاء المركز القومي للمناهج والبحث العلمي ببخت الرضاء . الذي بدأ فيه الخبراء بناء مناهج جديدة محاولين تفادي أخطاء الماضي . استخدم الباحث المنهج الوصفي لبلوغ أهداف الدراسة وتمثلت أدوات الدراسة في : استبانات – مقابلات – تحليل ودراسة محتوى المنهج قيد الدراسة . مجتمعات الدراسة وعيناتها وطريقة اختبارها تمثلت في الآتي :- 1- مجتمع معلمي الرياضيات بالمرحلة الثانوية ولاية الخرطوم عددهم 700معلم أختيرت منهم عينة تعادل 20% من العدد الكلي بالطريقة العشوائية البسيطة. 2- مجتمع تلاميذ الصف الثاني بالمدارس النموذجية بأم درمان الكبري 650 تلميذاً اختيرت منهم عينة تعادل 15% . 3- مجتمع خبراء المناهج الذين قاموا بتصميم منهج الرياضيات لمرحلة الأساس والصف الأول الثانوي وعددهم ثمانية اختيرت منهم عينة قصدية تعادل 25% . ثم خلصت الدراسة إلي النتائج الآتية : 1- أهداف تدريس الرياضيات في مرحلة الأساس ، والصف الأول الثانوي ، قد تم تحقيقها من خلال دراسة محتوى المادة في المرحلتين. 2- هناك ارتباط بين محتوى منهج الرياضيات الذي يُدرس في مرحلة الأساس ، ونظيره بالصف الأول الثانوي . 3- عمق المحتوى الذي يُدرس في الصف الأول الثانوي ، يحتاج إلي معلم مدرب ، ومتمكن ، لتوصيله للتلاميذ بالمستوى المطلوب ، ليحقق الهدف المنشود . 4- هناك باب في محتوى منهج الصف الأول الثانوي . الارتباط فيه ضعيف ، ويظهر ذلك من خلال استطلاع آراء التلاميذ ، ذوي الاتجاهات الموجبة نحو المادة . اختتم الباحث دراسته بعدد من التوصيات أهمها :- 1- ضرورة مراعاة ترابط البناء الرأسي للمناهج بين المراحل المختلفة، من الأساس وحتى الجامعة . 2- ضرورة مواكبة التطور ، الذي يحدث في مناهج الرياضيات ، في الدول المتقدمة . 3- استخدام المعينات الوسائل الحديثة في تدريس الرياضيات . 4- الاهتمام بالمعلم من حيث التأهيل ، والتدريب المستمر لربط محتوى المادة التي يتم تدريسها في المرحلة الثانوية ، بالمادة التي دُرست في مرحلة الأساس ، وعمل حصص كمقدمة لكل درس جديد ، بغرض الربط The study aimes at identifying . the content validity correlation of the mathematics curriculum in Basic. Education in reference to the curriculum currently taught in the secondary schools – first form . The mathematics curriculum which has been in circulation since the independence is partially marked with disintegration which justifies the major cause of many of the problems continuously encountered by both the students and teachers . Encouraged by the valuable efforts exerted by the National Centre for Curriculum Development and Educational Research (Bakht- er-Ruda) which has pioneered the reformatory programmes resulting in the new,- updated syllabi and (avoiding) the miscalculations of the past, – the researcher has conducted the study hoping to contribute to the achievements so far attained . The study samples and the basis for selection: 1- Secondary school mathematics teachers in Khartoum State – 700 teachers, random selection, 20% of the total . 2- Model secondary school students – second form – in Omdurman, representative sample, 15% of the total . 3-Curriculum experts who have reformed thr mathematics curriculum in both Basic . Education and secondary schools – 8 experts, purposive sample, 25% of the total . To achieve the objectives of the study, the researcher has adopted the descriptive method and the tools necessitated by the study questionnaires,interviews,analysis and reasessessment of the content of the syllabus understudy . The study has achieved the following results: 1- The aims of teaching mathematics in Basic Education and secondary schools have been achieved at both levels with reference to the content . 2- There is a significant correlation between the contents of the mathematics syllabi currently in circulation in Basic Education and the first form – secondary . 3-The content being taught in the first form – secondary is so demanding that it requires .. competent, well – trained teachers to achieve the utmost results . 4- One chapter has reflected a weak correlation as proved by the opinions obtained from competent students . The researcher conclues the study with a number of recommendations . The following are the most significant : 1-The necessity of maintaining the appropriate correlation in the vertical construction of the syllabi in use at all levels – from basic to higher education . 2-Monitoring the progress achieved in the developed countries which facilitates updating the content . 3- Using the necessary sophisticated facilities and equipment which enhance the teaching process in the respective field . 4-Provision of the adequate, continuous training of teachers in order maintain the progress achieved .
Description
دراسة مقدمة لنيل درجةدكتوراه الفلسفة فى التربية
Keywords
جامعة الخرطوم المناهج وطرق التدريس منهج الرياضيات لمرحلة الاساس الاهتمام بالمعلم من حيث التأهيل والتدريب
Citation
عبد المجيد المهدي يعقوب النويري ، مدى الارتباط بين محتوى منهج الرياضيات لمرحلة الأساس بنظيره بالصف الأول الثانوي .- الخرطوم : جامعة الخرطوم، 2005.- 201 ص. : ايض.، 28سم.، رسالة دكتوراه.